أساسيات وأفضل ممارسات لغة الHTML5



نبذة عن 

ما هي لغة ال HTML5؟ لغة ال HTML5 هي أحدث إصدار من لغة تكوين صفحات الويب. HTML5 هي اللغة المعتمدة للويب والتي وضعت من قبل منظمة .W3C
سوف تتعلّم في هذا المساق كل الميّزات والعناصر الجديدة التي تمّت اضافتها للـ HTML5 والتي تساعد في إنشاء مواقع وتطبيقات الويب بطريقة مبسّطة وفعّالة. بعض هذه العناصر هيكليّة تسهّل من فكرة تكوين وتحديد هيكل صفحات الويب. كما وتسهّل هذه العناصر عملية قراءة الصفحات على محركات البحث ومعرفة ما هي أجزاء الصفحة الفعليّة. ثمّة عناصر أخرى لتضمين ملفات الصوت والفيديو دون الحاجة إلى أي إضافات على المتصفّح أو برمجيات من طرف ثالث, بالاضافة إلى عناصر وسمات وحقول ادخال جديدة تساعد وتسهل عملية استكشاف الأخطاء في النماذج. كما توفّر ال HTML5 عددا من بيئات العمل المختلفة لرسم وتحريك رسوميات على صفحات الويب إضافة للعديد من المميزات التي تسهّل علينا الكثير مقارنة بما إعتدنا القيام به سابقاً.


المتطلبات المسبقة

  • بعض المعارف والمهارات الأساسية في لغة الHTML.
  • بعض المفاهيم الأساسية في صفحات ال CSS.
  • بعض المعارف والمهارات الأساسية في الجاڤا سكريبت وDOM API (واجهة التطبيق البرمجية لـDOM مفيدة، ولكن ليست المطلوبة .

ستتعلم في هذا المساق

  • تعلم وسوم الـ HTML5 الجديدة وكيفية استخدام البيانات الوصفية المخفية (Microdata).
  • استخدام الوسوم الخاصة بالصوت والفيديو.
  • رسم وتحريك رسوميات الويب الممتعة.
  • اكتشاف احدث النماذج الـ HTML5.
  • فهم أهمية امكانية الوصول إلى محتويات الويب.
  • استخدام وتجريب واجهات برمجة التطبيقات (APIs) الأساسية مثل التخزين على الويب وتحديد الموقع الجغرافي.
  • التدرب على طرق برمجة باستخدام أمثلة تفاعلية متعددة.

طاقم المساق

سارة تدمري

سارة تدمري تعمل كعضو هيئة تدريس برتبة استاذ مساعد في جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا. حصلت على شهادة الدكتوراة في علم الحاسوب من جامعة لوفبرا في المملكة المتحدة في عام 2008. منذ العام 2009 تقوم بتدريس مساقات الويب المختلفة في الجامعة.
مجالاتها البحثية تتضمن: تحليل وتحديد المشاعر بالطرق والوسائل المختافة, معالجة الصور, واستخراج المعرفة، والتصنيف، وتبادل المعرفة، والخصوصية، وهندسة البرمجيات.

ميشيل بوفا

ميشال بوفا هو أستاذ في جامعة كوت دازور (UFR للعلوم). حصل على الدكتوراة في علم الحاسوب من جامعة نيس في عام 1993، وبدأ بتدريس تقنيات الويب منذ عام 1994.   يجري ميشيل بوفا حالياً بحوث حول تفاعل الإنسان والآلة عبر الويب ودلالاته، وذلك مع فريق مشروع إنريا ويميكس.

 للتسجيل يمكن زيارة صفحتنا على الفيس بوك